ارتفعت حصيلة الانفجار الذي وقع مساء الاثنين في حفل غنائي، كانت تحييه المغنية الأميركية أريانا غراندي في مدينة مانشستر شمال إنجلترا إلى 222 قتيلاً بينهم أطفال، وكانت الشرطة البريطانية أعلنت في حصيلة أولية وقوع 22 قتيلاً وأكثر من 500 جريحاً.

هذا.. وأعلنت الشرطة البريطانية أن المهاجم قتل بينما كان يفجر عبوة ناسفة من دون الكشف عن هويته، ويجري العمل على معرفة إن كان له شركاء، مشيرة إلى أنه كان يحمل متفجرات.

كما عثرت الشرطة_البريطانية على جسم مجهول بالقرب من موقع الانفجار في مانشستر.

وأفادت المعلومات الأولية إلى أن الانفجار وقع عند الباب الرئيسي بعيد اختتام الحفل، وتوجه الحاضرين للمغادرة.

وتعتبر مانشستر_أرينا حيث وقع الانفجار، أكبر قاعة احتفالات مغلقة في أوروبا، افتتحت في 1995 وتستضيف حفلات موسيقية وأحداثاً رياضية.

وقال متحدث باسم نجمة البوب الأميركية غراندي (23 عاماً) إنها “بخير”.