العراق / بغداد / وطننا /

بحث وزير الخارجيّة محمد علي الحكيم مع نظيره خارجيّة أستونيا أورماس رينسالو، افتتاح السفارة الاستونية في بغداد و آفاق التعاون الثنائيّ بما يخدم مصالح الشعبين الصديقين.

وثمَّن الحكيم خلال اللقاء، بحسب بيان الوزارة، مواقف أستونيا الداعمة للعراق في مُواجَهة تنظيم داعش الإرهابيّ عبر تدريب القوات الأمنيّة العراقيّة من خلال انضمامها إلى التحالف الدوليّ.

وبين:” أنّ العراق بيئة خصبة للاستثمار وبإمكان الشركات الأستونيّة الاستثمار، والمساهمة في إعادة إعمار العراق، مُعرباً عن رغبة العراق في الإفادة من الخبرات الأستونيّة في مجال الحكومة الألكترونيّة؛ لما لها من دور في مكافحة الفساد، والإرهاب”.