العراق / بغداد / وطننا /

كشفت وزارة الداخلية مصير الضابط الذي القى القبض على رجل الدين الايراني ، لافتة الى انه لا زال موقوفاً على ذمة مجلس تحقيقي.

ونفت الوزارة في بيان اليوم ، ما تناقلته بعض مواقع التواصل الاجتماعي من اخبار كاذبة وشائعات جرى تداولها عن اختفاء الضابط الذي ظهر في مقطع فيديو وهو يقوم بالقاء القبض على رجل يرتدي الزي الديني قدم الى محافظة البصرة ، مؤكدة :” ان الضابط موضوع البحث ما زال موقوفاً على ذمة مجلس تحقيقي شكل بحقه وفق السياقات والقوانين النافذة وتمت زيارته من قبل عائلته في مكان موقوفيته “.