العراق / بغداد / وطننا /

كشفت هيئة النزاهة عن صدور قرار حكم غيابي بالسجن بحق مديرة سابقة لمصرف حكومي – فرع الرمادي ؛ لقيامها باختلاس مبالغ مالية”.

دائرة التحقيقات في الهيئة أشارت، في حديثها عن قرار الحكم، إلى قيام مديرة المصرف المُتهمة باختلاس مبالغ مالية عن طريق تقديم صك مزور، إضافة إلى ابتياعها ثلاثة صكوك بفرع المصرف في أبي غريب للمستفيد (أحد الموظفين في المصرف) والمفرقة قضيته الذي قام بسحب مبالغ الصكوك، لافتة إلى أن تلك الصكوك مزورة ولم تُحرَّرْ من قبل أصحاب الحسابات، كما أن إشعارات التسديد مُزوَّرةٌ؛ ممَّا أدى إلى إلحاق ضرر بالمصرف بـلغ(612,500,000) دينار”.

وأضافت الدائرة إنَّ محكمة جنايات الرصافة المختصة بقضايا النزاهة، وصلت إلى القناعة التامَّة بمقصريَّـة المُتهمة بعد اطلاعها على الأدلة المُتحصَّلة في القضيَّة المتمثلة بأقوال الممثل القانوني للمصرف الحكومي الذي طلب الشكوى بحق المتهمة، والتحقيق الإداري وتقرير شعبة التدقيق الخارجي الذي أوصى بمقصريتها، فضلاً عن اعتراف المتهمة في أدوار التحقيق كافة وأقوال الشهود والمتهمين المفرقة قضاياهم “.

وأوضحت أن محكمة الجنايات أصدرت حكماً غيابياً بالسجن لمدة عشر سنوات بحقِّ المدانة في القضية التي تولت الهيئة التحقيق فيها وأحالتها إلى القضاء، وصدر القرار وفقاً لأحكام المادَّة (316/ الشق الأول) من قانون العقوبات وبدلالة المواد (47و48و49) منه”.

قرار الحكم تضمن إصدار أمر قبض وتحرٍّ بحق المدانة، وإعطاء الحق للجهة المتضررة بحق المطالبة بالتعويض أمام المحاكم المدنية بعد اكتساب القرار الدرجة القطعية”.