العراق / بغداد / وطننا /

اعلن الدكتور عمر الوائلي رئيس هيئة المنافذ الحدودية أن اجتماعات اللجنة الخاصة بمكافحة فيروس كورونا وحسب الأمر الديواني 55 لعام 2020 مستمرة وبوتيرة عالية لمناقشة اتخاذ بعض الإجراءات الوقائية الإضافية لمكافحة دخول فايروس كورونا الى البلاد.

وأكد الدكتور الوائلي أن إجتماع الأمر الديواني برئاسة وزير الصحة وعضوية الدوائر ذات العلاقة فضلاً عن هيأة المنافذ الحدودية اتخذت سلسلة من التوجيهات الملزمة منها أن يخضع المسافرون العراقيون الوافدون إلى الفحص من قبل المفارز الطبية المتواجدة في المنافذ الحدودية،ومنع استقبال المسافرين الإيرانيين والأجانب على حد سواء خلال فترة (3) ايام للوقوف على آخر المستجدات بخصوص المرض.

واضاف الوائلي أن اللجنة المجتمعة تنصح العراقيين بعدم السفر الى إيران حرصٱ على سلامتهم ،وتأكيدها ان الحركة التجارية بين البلدين مستمرة شريطة إخضاع أصحاب المركبات (السواق) المعنيين بالتبادل التحاري للفحص الطبي واتخاذ تدابير الوقاية اللازمة.

وبين رئيس الهيأة أن ماتقدم من إجراءات ستلحقها إجراءات أخرى في ضوء المستجدات على أرض الواقع وبتنسيق عال مع منظمة الصحة العالمية،وان اللجنة اتفقت في اجتماعها مع السفير الايراني في العراق بتوجيه الدعوة لحضور وزير الصحة الإيراني للوقوف على آخر المستجدات الصحية واجراءاتهم المتخذة والمعنية بفيروس كورونا ليتسنىى للجنة إتخاذ قرارات لاحقة وفق المعطيات والمستجدات الصحية .