العراق / بغداد / وطننا /

هبطت أسعار النفط نحو 2 في المائة ، جراء مؤشرات على اتساع نطاق تباطؤ اقتصادي في الصين، ما يثير المخاوف بشأن الاقتصاد العالمي والطلب على الوقود.

وتراجعت أسواق المال في أنحاء آسيا بفعل أنباء سلبية من ثاني أكبر اقتصاد في العالم وأكبر مستورد للنفط.

وبحسب “رويترز” انخفض خام برنت 1.23 دولار بما يعادل 1.96 في المائة إلى 61.51 دولار للبرميل. وهبط خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي دولارا إلى 52.80 دولار للبرميل.

وأعلنت الصين أقل معدل نمو اقتصادي سنوي في نحو 30 عاما أمس الأول وحذرت لجنة التخطيط الرسمية الصينية من أن تراجع طلبيات المصانع يشير إلى انخفاض أكبر في الأنشطة في الأشهر المقبلة وفقد مزيد من الوظائف.

وفي حين قاومت واردات الصين النفطية التباطؤ الاقتصادي، لتبلغ مستوى قياسيا مرتفعا فوق عشرة ملايين برميل يوميا أواخر 2018، فإن كثيرا من المحللين يعتقدون أن البلاد بلغت ذروة نمو الطاقة، وأن تعطشها للطاقة سيضعف.

وفي مؤشر على اتساع نطاق الضعف الاقتصادي، أظهرت بيانات رسمية ، تباطؤ اقتصاد كوريا الجنوبية الموجه نحو التصدير لأقل وتيرة نمو في ستة أعوام مسجلا 2.7 في المائة في 2018.