العراق / بغداد / وطننا /

هبطت أسعار الذهب أكثر من 1 بالمائة بعد أن قالت جانيت يلين رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي إن البنك المركزي الأمريكي يحتاج إلى أن يستمر في زيادات تدريجية لأسعار الفائدة على الرغم من ضعف التضخم.

وقال جورج جيرو المدير التنفيذي لمؤسسة (آر بي سي ويلث مانجمنت) في نيويورك ” هذا لا يتماشى مع ما توقعته السوق. كنا نتوقع تيسيرا طارئا بالنظر إلى الديون الضخمة التي نواجهها “.

وهبط سعر الذهب للبيع الفوري 1.21 بالمئة إلى 1294.28 دولار للأوقية (الأونصة) في نهاية التعاملات في سوق نيويورك.

وتراجعت العقود الآجلة الأمريكية للذهب تسليم كانون الأول 0.75 بالمائة لتبلغ عند التسوية 1301.70 دولار للأوقية.

وتضرر الذهب أيضا من صعود مؤشر الدولار الأمريكي أمام سلة من العملات الرئيسة وهو ما يجعل الاحتفاظ بالسلع المقومة بالعملة الأمريكية، بما في ذلك المعدن الأصفر، أكثر تكلفة على حائزي العملات الأخرى.

وجاء ذلك بعد أن صعد الذهب في وقت سابق من الجلسة إلى أعلى مستوى في أسبوع عند 1313.54 دولار للأوقية موسعا مكاسبه بعد أن عزز تزايد التوترات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة الأسعار في جلسة الاثنين الماضي.