العراق / بغداد / وطننا

طالب النائب عن أئتلاف دولة القانون منصور البعيجي رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ببيان موقفه من اجراء الاستفتاء بأقليم كردستان وان لايتخذ موقف الصمت او المتفرج مما يحصل من انتهاكات دستورية وقانونية من قبل الرئيس غير الشرعي مسعود بارزاني دون ان يتدخل رئيس الجمهورية لردعه.

وقال في بيان صحفي ان” رئيس الجمهورية هو صمام امان والحامي الأول للدستور العراقي من اي تجاوز او خرق ولكن مع الأسف لم يحرك ساكنآ وعليه ان يتحمل واجبة الشرعي والقانوني والدستوري ولكن مايحصل العكس وهو الدستور من يحمي رئيس الجمهورية بسبب المحاصصة المقيتة التي اوصلته الى هذا المنصب”.

واضاف البعيجي ان على السيد رئيس الجمهورية ان يحدد موقفة اما هو رئيس العراق ويحمي الدستور من اي تجاوز عليه سواء كان من قبل مسعود بارزاني او غيره او هو يمثل الدولة الكردية ويساند اجراء الاستفتاء وخرق الدستور حتى يتسنى لنا معرفة موقفة تحديدآ مما يحصل من خروقات وتجاوز وسياسة لي الاذرع للحكومة الاتحادية من قبل بارزاني “.

واوضح ان” هناك رفض اقليمي ودولي بعموم المنطقة من اجراء الاستفتاء ولم نر موقف رئيس الجمهورية فؤاد معصوم مما يجري لذلك اننا نطالبه بتحديد موقفة وان لايتخذ موقف الصمت لانه ادى القسم باعتباره رئيسا للجمهورية وليس جزء من حزب او قومية” متسائلا “لوكان هذا الاستفتاء بالوسط او جنوب البلد فهل سيكون موقف رئيس الجمهورية كما موقفه الان من استفتاء كردستان متخذ موقف الصمت؟ ام سيستخدم صلاحياته الدستورية ولكن مع الاقليم هذا موقفه بسبب المحاصصة “.

واكد البعيجي على” ضرورة تشكيل حكومة الاغلبية وعلى ابناء الشعب والكتل السياسية جميعا دعم حكومة الاغلبية من اجل الخروج من المحاصصة المقيتة التي اوصلتنا الى مانحن عليه”.