العراق / بغداد / وطننا /

اتهم النائب عن التحالف الوطني هلال السهلاني ، رئاسة مجلس النواب وقادة الكتل بالالتفاف على اجراءات التصويت السري في لتمرير اختيار مفوضين متحزبين في مفوضية الانتخابات .

وقال في تصريح صحفي اليوم ، ان ” رئاسة البرلمان والكتل الكبيرة تأمروا لتمرير ( القائمـة ب ) باتفاق خلف الكواليس كونها ضمت مرشحين منتمين الى تلك الاحزاب والكتل المتنفذة ” .

واضاف “هناك نواب كانوا خارج القاعة لدى عقد الجلسـة ونواب اخرون انسحبوا مع بدء التصويت ، مبينا ان ” الجبوري بدأ الجلسـة بـ 175 نائبا في النصاب ، وعندما خرج النواب الى الكافتيريا جمعنا تواقيع المعترضين ووصل العدد الى 49 نائبا ، ثم اعلن الجبوري ان النصاب سيكون بعدد اوراق الاقتراع وهذا الاجراء غير صحيح ولا قانوني ، ولايمكن ان يبدأ التصويت ولا يوجد نصاب “.

واوضح ان ” بالتالي العدد المتبقي 124 نائبا هو خلاف للنصاب القانوني الذي يحتاج في الاقل 165 نائبا للمضي بالتصويت “، مشيرا الى ان ” القوائم الاربعـ التي وزعت على النواب يوم امس تختلف عن القوائم التي وزعت في جلسة يوم السبت ، حيث جرى تغيير بعض الاسماء قبل ساعات من عقد جلسـة يوم امس “.

واكد السهلاني ، ان ” النواب المعترضين توجهوا الى المحكمة الاتحاديـة لتقديم طعن باجراءات جلسـة التصويت على اختيار مجلس المفوضين الجدد ، ومعهم لائحة تواقيع تثبت خروج النواب المعترضين واختلال نصاب جلسـة التصويت “.

وكان مجلس النواب صوت على اختيار القائمة ب ، من القوائم الاربعـة لمرشحي مجلس مفوضية الانتخابات، حيث حصلت على 152 صوتا من اصل 172 ، كما تم التصويت على اضافة عضو تركماني واخر مسيحي لا يحق لهما التصويت في مجلس المفوضية .