العراق / بغداد / وطننا /

ناقش محافظ البصرة المهندس أسعد عبد الأمير العيدانيّ، مع مديري الدوائر المعنية بالكهرباء في المحافظة، المشاكل التي تعرض لها قطاع الكهرباء وايجاد الحلول المناسبة لديمومتها خلال فصل الصيف الحالي.

وقال العيداني ، إنهُ “عقد اجتماعاً موسعاً ضم الجهات المعنية بالكهرباء في المحافظة، (النقل،التوزيع، السيطرة، والإنتاج) وبحضور ممثلين عن شركتي غاز البصرة وغاز الجنوب، بعد أن تعرض هذا القطاع إلى مشاكل في الآونة الأخيرة، رغم زيادة الإنتاج عن العام الماضي وارتفاعه إلى 3100 ميكا واط”.

وأكدَ محافظ البصرة، إن “الاجتماع عالجَ أزمة الغاز التي عانى منها قطاع الكهرباء مؤخراً، إذ تمَ تشكيل لجنة مشتركة بموافقة وزير الكهرباء، وتضم مدير إنتاج الكهرباء ومدير عام نقل الطاقة الكهربائيّة في الجنوب وغاز البصرة وغاز الجنوب، وذلك لضمان عدم توقف محطات الإنتاج في محافظة البصرة مستقبلاً ”.

وتابع العيدانيّ، استحصلنا موافقة وزير الكهرباء للتحكم بخط (قرنة – قرنة) المهم في المحافظة، وعدم إطفائه من قبل الوزارة”، موضحاً إنهُ “ناقشنا جباية المبالغ الماليّة من الشركات النفطيّة، وأن يتم تحويلها إلى دائرة توزيع الكهرباء في المحافظة، بالاتفاق مع وزارة الكهرباء وتصرف على صيانة الشبكة الكهربائيّة في المحافظة”.

وتابع “ضَمِنّا خلال اجتماع استمرار الغاز المغذي للطاقة الكهربائيّة بالمناوبة بين المحليّ والمستورد” وطموحنا أن نصل بالإنتاج الكهربائيّ إلى 3800 ميكا واط، بزيادة مقدارها 600 ميكا واط عن العام الماضي ونأمل أن تصل هذه الزيادة إلى 1000 ميكا واط”.