العراق / بغداد / وطننا /

اعلنت صحيفة (نيويورك تايمز) ان ” خسارة الولايات المتحدة والعراق خلال حرب اسقاط نظام صدام عام 2003 ، تقارب التريليوني دولار”.

وأصدرت الصحيفة عدداً خاصاً تم تكريسه بأكمله لموضوع واحد استغرق جميع صفحات العدد ، الأمر الذي يحدث لاول مرة في تاريخ هذه الصحيفة العريقة .

موضوع العدد هو الكارثة التي حلت بالعالم العربي خلال 13 عاماً ، ابتداءً من حرب اميركا وبريطانيا على العراق واحتلاله في عام 2003.

وقالت الصحيفة ان” ذلك الاحتلال الأميركي لم يدمر نظام البعث العراقي فقط ، بل دمر الدولة العراقية ، وخلق الظروف الملائمة لولادة داعش وأمثاله من المنظمات الإرهابية ، وقضى على العالم العربي وحوّله إلى منطقة ملتهبة ، وكان مصدرا لازمة لاجئين عالمية ، كما أعطى إشارة الانطلاق لعصر الارهاب الذي يضرب العالم اليوم ويقض مضاجع البشرية.”.

واوضحت انه ” قتل من العراقيين مليون و455 ألفاً و590 شخصاً، ومن العسكريين الأميركيين 4801 جندي وضابط ، ومن الحلفاء الآخرين 3487 عسكرياً ، وبلغت الكلفة المالية للحرب على الغالب والمغلوب تريليونا و705 مليارات و856 مليون دولار.