العراق / بغداد / وطننا /

اعلنت كتلة الصادقون النيابية، انها لن تشترك في حكومة رئيس الوزراء المكلف محمد علاوي رغم تقديمهـا وزيري الثقافة والعمل في حكومة المستقيل عادل عبد المهدي .

وقال النائب احمد الكناني في تصريح صحفي ، ان ” كتلة الصادقون لن تشترك في حكومة علاوي المؤقتة ، على الرغم من تقديمها وزيري الثقافة والعمل في حكومة المستقيل عادل عبد المهدي “، مبينا ان ” مشاركة صادقون في حكومة عبد المهدي كانت من اجل تقديم شخصيات كفوءة وناجحة للمشاركة في إدارة البلد عن طريق الكابينة الوزارية “.

واضاف ان ” رئيس الوزراء المكلف محمد علاوي على علم بالتحديات التي ستواجهه والعقبات التي تقف امام مسيرته في رئاسة الوزراء “، مشيرا الى ان ” الكتل الشيعية شددت على ضرورة المجيء بحكومة بعيدة عن المحاصصة، متمثلة بشخصيات كفوءة لادارة البلد “.