العراق/الانبار/وطننا

قال النائب عن محافظة الانبار قاسم الفهداوي ان اعتماد البطاقة البايومترية في قانون انتخابات مجالس المحافظات سيمهد مسبقا لعمليات تزوير واسعة.

وقال الفهداوي في مؤتمر صحفي مشترك ان ” عملية التصويت على قانون انتخابات مجالس المحافظات مرت اليوم وفيها فقرة ستؤدي الى افراغ هذه الممارسة من محتواها ، وهي اعتماد البطاقة البايومترية التي طالبنا بها وتم جمع تواقيع اكثر من 110 نواب لاعتماد هذه البطاقة حصرا في الانتخابات المحلية “.

واضاف ان ” تم التصويت اليوم على اعتماد البطاقة البايومترية مقابل تحديث سجل الناخبين وتسليم 75% من هذه البطاقات ، وهو امر لن يحصل لانها عملية صعبة ومعقدة ، وسيكون الامر بيد مدراء مراكز المفوضية في المحافظات ، الذين لا يوجد نص يلزمهم باعتماد بتلك النسبة من عدمها ، وكذلك لايوجد الزام قانوني لمحاسبة مدراء المفوضية في حال لم يصلوا الى تلك النسبة ، مايعني عمليا العودة الى اعتماد البطاقة الالكترونية السابقة التي تم استخدامها للانتخاب وتعرضت للتزوير في الانتخابات الاخيرة ، لان اي شخص يمكنه استخدامها في الانتخاب بسهولة ” ، .

واوضح ان ” هذا التصويت فتح الباب مسبقا لعمليات التزوير وهذا لايشجع المواطنين على المشاركة في الانتخابات ، وهناك من الاساس عزوف حقيقي عن المشاركة في الانتخابات “، معتبرا ان هذه الفقرة ستسهم في عدم تحفيز المواطنين للوصول الى عملية انتخابية نزيهة وشفافة تمثل ارادة الناخب .