العراق / بغداد / وطننا /

اكد رئيس الهيئة السياسية للتيار الصدري ، نصار الربيعي، ضرورة ترك الشعب والمتظاهرين يختارون مرشح رئيس مجلس الوزراء ، وان يكون هو المسؤول عن اختيار كابينته الوزارية.

وقال الربيعي خلال لقائه السفير الكندي في العراق مارت شينون”انها ليست نهاية التاريخ اذا لم تشترك الاحزاب السياسية في اختيار الحكومة مرة واحدة ، لافساح المجال امام الجماهير في اختيار رئيس الوزراء المقبل وترك المصالح الحزبية والفئوية “.

واضاف” ان حرية الاختيار ستفسح المجال امام الكفوئين والمستقلين في ادارة البلاد ، وان قوة رئيس الوزراء المقبل تكمن في اختيار كابينته الوزارية بحرية دون تدخل اي حزب”.

وناقش الجانبان ، حسب بيان صحفي ، مختلف القضايا المطروحة على الساحة العراقية والاقليمية واهمها الحراك الشعبي والسياسي للخروج من الازمة الحالية التي تمر بها البلاد.