العراق / بغداد / وطننا /

طالب حسن الكعبي عضو هيئة رئاسة مجلس النواب بتعزيز حماية الحدود العراقية مع الدول المجاورة بمنظومة أمنية متكاملة ، تساهم في منع تسلل الاٍرهابيين ووقف التهريب والمخدرات وضبط امن البلد .

وشدد الكعبي خلال زيارته اليوم الخميس، قيادة قوات حرس الحدود برفقة عدد من النواب على” اهمية الاسراع بانشاء وتفعيل مركز تنسيق امني مشترك مع سوريا لضبط امن حدود البلدين ، وتبادل المعلومات المتعلقة بتواجد الاٍرهابيين ، مبديا دعم مجلس النواب لتطوير المنظومة الامنية سيما ” الحدودية ” منها ، فضلا عن تقديم كافة التسهيلات والتخصيصات المالية الداعمة لعمل حرس الحدود”.

وطالب الكعبي، القيادة العامة للقوات المسلحة بالعمل على تفعيل وزيادة العناصر الاستخبارية في الحدود ، وتوفير اجهزة كشف المخدرات وتوحيد الجهود لمنع وصول ” الآفة ” الى البلاد ، لافتا الى اهمية انشاء وتطوير مراكز التدريب وتحديث الأجهزة وتوفير ابراج المراقبة واجهزة الكشف والتتبع “.

وقدم قائد قوات حرس الحدود شرح مفصل عن واقع العمليات والاجراءات المتطورة المتبعة لمنع تسلل الاٍرهاب ، كما جرى الحديث عن تطورات المشهد الامني على الحدود مع الدول المجاورة وسبل تذليل الصعاب الموجودة .

وفي ختام الزيارة اطلع الكعبي برفقة الوفد على معامل الخياطة والخطوط الإنتاجية وورشة الطائرات المسيرة التابعة لقيادة حرس الحدود ، مثنيا على الجهود والأيادِ المباركة التي تعمل على محاربة الاٍرهاب من جهة ، وتفعل صناعتنا المحلية وتقدم خدمة للبلد ولجميع المنتسبين من جهة اخرى .