العراق / بغداد / وطننا /

جدَّد الملك عبد الله الثاني موقف المملكة الاردنية الهاشمية الداعم للعراق، مبديًا استعداد بلاده للمساهمة بشكل كبير في تحقيق المزيد من التنسيق والتعاون في القضايا ذات الاهتمام المشترك.

جاء ذلك خلال لقائه رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، اليوم في العاصمة الأردنية عمان حيث بحثا أهمية الحفاظ على الأمن الإقليمي فيها وتحقيق الاستقرار، وفي مقدمتها العراق الذي تعافى وبدأ يشهد استقرارا بعد حربه التاريخية ضد الارهاب وانتصاره على تنظيم داعش.