العراق/بغداد/وطننا

دعت مفوضية حقوق الانسان كافة الأطراف الى حقن الدماء والحفاظ على سلمية التظاهرات.

واكدت المفوضية” اهمية كفالة حرية الراي والتعبير والتظاهر والتجمع السلمي وتوحيد المطالب المشروعة بما يعزز حقوق الانسان ، فانها تدعو كافة الأطراف الى حقن الدماء والبدء بحوار وطني برعاية الامم المتحدة .

واشارت المفوضية ” الى ان على المتضاهرين إدامة زخم التظاهرات في أماكن لاتؤثر على سير المرافق العامة وعدم تعطيلها بما يعزز تقديم الخدمات للمواطنين وكفالة حقوقهم التي كانت احد مطالب المتظاهرين الأساسية ومراقبة مدى استجابة الحكومة لهذه المطالب والتعاون البناء بين القوات الامنية والمتظاهرين لحماية الممتلكات العامة والخاصة.