العراق / بغداد / وطننا /

اكد النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي ان اليات استضافة المسؤولين لا تتعلق باستهداف شخص بعينه ، بل الاستهداف سيكون باتجاه المعلومات التي تخص الدولة العراقية والتي يتنور بها مجلس النواب وايضا اللجان النيابية المتخصصة بمراقبة الدوائر المختلفة .

وقال الكعبي خلال اجتماع لجنة النزاهة النيابية التي استضافت مسؤولي وزارة النفط المعنيين بملف جولات التراخيص النفطية ، ان ” الغاية من استضافة المسؤولين التنفيذيين وتوجيه الاسئلة اليهم ، هو للحصول على المعلومات الدقيقة من المصدر بشكل مباشر ، وايضا الاطلاع على العديد من التفاصيل التي قد لا يمكن ادراجها ضمن مخاطبات محدودة المعلومة “.

واضاف ان ” عقود التراخيص تعد من الملفات الحساسة لارتباطها بأهم مورد للاقتصاد العراقي والذي يجب متابعته باستمرار ، خاصة وان اغلب العقود وعمليات الاستخراج والتصدير متغيرة بشكل مستمر”.

وجرى خلال الاجتماع ، بحسب مكتب الكعبي الاعلامي ، الحديث عن جولات التراخيص وحجم الانتاج ومدى استفادة القطاع النفطي من هذه الجولات التي تمكنت الشركات الفائزة من تحقيق نسب تطوير عالية وزيادة حجم الانتاج وايضا الحد من هدر الغاز المصاحب ، ونسب تشغيل العمالة المحلية والتقيد بها ، وايضا الجولات المزمع الاعلان عنها خلال الفترة المقبلة عن طريق وزارة النفط .