العراق/ديالى/وطننا

افاد قائد شرطة ديالى، الاثنين، عن مقتل 12 من تنظيم داعش بأنفجار حزام ناسف في بساتين المخيسة شمال شرق بعقوبة.

وقال قائد شرطة محافظة ديالى اللواء الركن جاسم السعدي اليوم (26 حزيران 2017)، ان 12 عنصرا من تنظيم داعش قتلوا بانفجار حزام ناسف في ما اسماه “حفل للدم” في بساتين مخيسة شمال شرق مدينة بعقوبة.

وقال السعدي، ان تنظيم داعش كان يقيم حفلا لتوديع احد الانتحاريين وهو يرتدي حزاما ناسفا في احدى مضافاته في بساتين المخيسة الا ان الحزام انفجر وقتل 12 من “الارهابيين” في الحال، حسب تعبيره.

واضاف، ان “حفلات توديع انتحاريي داعش والتي تسمى بحفلات الدم هي سياسة غسل الادمغة التي يتبناها التنظيم من اجل تحويل البشر الى ادوات لقتل الابرياء”، مؤكدا بان “التنظيم في ديالى شارف على النهاية بجهود كل القوى الامنية ودعم الاهالي”.