قال قائد الحرس الثوري الإيراني، محمد علي جعفري، اليوم، إن قواته على استعداد لتنفيذ تهديد إيران بإغلاق مضيق هرمز وإنه إذا لم تستطع إيران بيع نفطها بسبب الضغوط الأمريكية فلن يسمح لأي دولة أخرى في المنطقة بذلك.

ونسبت وكالة تنسيم للأنباء إلى جعفري قوله ،اليوم، نأمل أن تنفذ هذه الخطة التي تحدث عنها رئيسنا إذا اقتضت الضرورة… سنجعل العدو يدرك أنه إما أن يستخدم الجميع مضيق هرمز أو لا أحد سيستخدمه.

وكان نائب رئيس الحرس الثوري الإيراني قد صرح امس الأربعاء، أن الحرس الثوري على استعداد لإغلاق مضيق هرمز أمام عبور النفط إلى دول أخرى إذا تم تقييد صادرات النفط الإيرانية.

وفي وقت سابق، قال مسؤول رفيع في وزارة الخارجية الأمريكية للصحفيين إن واشنطن ستحاول إقناع حلفائها بالتوقف التام عن شراء النفط من إيران بحلول أوائل تشرين الثاني، وإن مثل هذه المناقشات تجري أيضا مع دول أخرى، بما في ذلك الصين.