وكالات / وطننا /

حصل الممثل الأمريكي براد بيت على ترشيح لجائزة أوسكار أمس الإثنين عن دوره في فيلم (وانس ابون ايه تايم إن هوليوود) “ذات مرة في هوليوود” ليؤكد بذلك عودته بقوة للصفوف الأمامية.
ولم يحصل بيت (56 عاما) قط على جائزة أوسكار عن أدائه التمثيلي رغم مسيرته التي بدأها قبل 30 عاما وترشيحه للأوسكار ثلاث مرات من قبل لكنه يعتبر الأوفر حظا للفوز بجائزة أفضل ممثل في دور مساعد في حفل الأوسكار الشهر المقبل وفقا لتقدير المراقبين بعد أن انبهر النقاد بأدائه في الفيلم الذي أخرجه كوينتين تارانتينو ويعتبر بمثابة رسالة حب لهوليوود.
وقدم بيت في الفيلم دور كليف بوث وهو دوبلير ومرافق مخلص يؤدي المهام الصعبة لنجم تلفزيوني غابت عنه الأضواء في ستينيات القرن الماضي ويقوم بدوره ليوناردو دي كابريو. وفاز بيت بجائزة جولدن جلوب عن دوره في الفيلم كما تم ترشيحه لإحدى جوائز نقابة ممثلي الشاشة.
ونال فيلم تارانتينو عشرة ترشيحات للأوسكار أمس الاثنين من بينها أفضل فيلم وأفضل مخرج وأفضل ممثل لدي كابريو.
ويقام حفل الأوسكار في التاسع من فبراير شباط.