العراق / بغداد / وطننا /

أعلن بابا الفاتيكان “فرنسيس” خلال صلاة التبشير الملائكي اليوم الأحد 1 من كانون الأول أنه يصلي من أجل القتلى والجرحى الذين سقطو في العراق ولإحلال السلام والوفاق في هذا البلد، معرباً عن قلقه من الوضع هناك.

وقال البابا فرنسيس بعد صلاة اليوم إنه ” أتابع بقلق الوضع في العراق، لقد تلقيت بألم خبر تعرض التظاهرات في الأيام الأخيرة لردّ قاس أسفر عن عشرات الضحايا”.

وأضاف أنه “يصلي من أجل القتلى والجرحى”، مؤكداً أنه “متعاطف مع عائلاتهم والشعب العراقي كله”، فيما، دعا “الله من أجل السلام والوفاق” في العراق”.

ويشهد العراق منذ شهرين تظاهرات ضد الفساد اسفرت عن سقوط أكثر من 420 شهيدا وإصابة الآلاف بجروح في العاصمة بغداد ومناطق الجنوب