العراق / بغداد / وطننا /

أكدت وزارة النفط اليوم السبت عن إستمرار مفاوضاتها مع شركة “أكسون موبيل” الأمريكية حول مشروع جنوب العراق المتكامل.

وذكر بيان للوزارة ” بخصوص ما ورد عن إبرام الوزارة او شركة نفط البصرة لعقود مع شركتي Bp البريطانية وEni الايطالية ، وأنها تمثل جزءًا من المشروع جنوب العراق المتكامل ، فإن الوزارة تنفي هذه الانباء وترفض التلاعب بالمعلومات والحقائق من قبل بعض الصحفيين ، وتود أن توضح بإن العقود مع شركتي “بي بي ، وايني ” أقتصر على تجهيز مواد لانبوبين نفطيين بحريين لغرض تأهيلهما لضمان نقل النفط الخام وتصديره عبر منظومة التصديرالجنوبية ، ضمن خطط الوزارة لزيادة الطاقة الخزنية والتصديرية التي تهدف الى تحقيق زيادة وانسيابية عالية في تدفق النفط الخام من الحقول النفطية الى منافذ التصدير واستقرارها ، تنفيذاً لالتزاماتها وتعاقداتها مع الشركات العالمية ضمن الخطط المرحلية والمستقبلية ، اضافة الى ضمان تحقيق الإيرادات المالية للخزينة الاتحادية”.

وأضاف البيان: “إن وزارة النفط تؤكد ان المشاريع الاستراتيجية الكبيرة تتطلب مزيداً من الوقت والبحث والتفاوض والدراسات الفنية والمالية والقانونية وغير ذلك ،وبما يخدم مصلحة الأطراف المعنية ، وان الحكومة والوزارة تهدفان الى تحقيق أعلى منفعة مالية وأقتصادية من هذه المشاريع وفق ماتقتضيه المصلحة الوطنية”.