العراق / بغداد / وطننا /

ادانت المفوضية العليا لحقوق الانسان في العراق الهجوم الذي نفذته جهات خارجه عن القانون بأستهداف مكتبها في محافظة ذي قار .
واكدت المفوضية في بيان أن مكتبها في ذي قار مستمر في رصد ومراقبة  التظاهرات السلمية في المحافظة وتوثيق الانتهاكات التي يتعرض لها المتظاهرون والناشطون والمحامون والاعلاميون والمدافعون عن حقوق الانسان .

واضاف البيان انه في الوقت الذي تدين المفوضية الأستهداف والاعتداء والتهديدات المتكررة لمجلسها ومكاتبها وكوادرها وفرقها الرصدية ، الا انها تتعهد بالاستمرار بتنفيذ أعمالها ورصدها الميداني وتوثيقها لكل ما ينتهك حقوق الانسان أو يعرض حياة العراقيين (متظاهرين وقوى أمنية ) للخطر وفقا” لقانونها وبما يتواءم مع الدستور والمعايير والاتفاقيات الدولية الضامنة للحقوق المدنية والسياسية والحريات الأساسية الدستورية .