ذكر عدد من طلاب قضاء الكرمة بمحافظة الأنبار ، ان مركزا امتحانيا تسيطر عليه مجموعة من القوات الامنية المسلحة وتتحكم بادارته ومتابعة كاميرات المراقبة فيه دون ان يتمكن مدير المركز من منع تلك التدخلات.

ونقل مراسل عن احد الطلاب والذي فضل عدم ذكر اسمه، أن “قوات تابعة للجيش واخرى تابعة لأحد الاحزاب تشرف على الامتحانات في مدرسة الكرمة للبنين”.

واضاف أن “المدراء لايمتلكون اي دور رقابي على القاعات الامتحانية، وان القوة تشرف على كاميرات المراقبة بنفسها وتتجول بالسلاح داخل القاعات، وانها قامت بسحب دفاتر الامتحان لعدد من الطلاب وإخرجهم من المركز الامتحاني”.

وأشار الطالب الى ان “عددا من عناصر الحشد العشائري هم من ضمن الطلاب الذين يشاركون في الامتحانات ايضا، مناشدا مدير تربية الانبار الى متابعة ما يجري داخل المركز الامتحاني المذكور”.

تجدر الاشارة الى أن الامتحانات النهائية “البكلوريا” للصفوف المنتهية لمرحلة السادس الاعدادي بفرعيه الادبي والعلمي والدراسات الاسلامية والمهنية للدور الاول، بدأت في 2/7/2017 وتنتهي في 17/7/2017، وشملت تلك الامتحانات كافة المحافظات بعموم العراق عدا اقليم كردستان والمناطق التي تشهد معارك ضد تنظيم داعش.