“العملة” هو كل ما تبقى من قمة ترمب وكيم جونغ اون

“العملة” هو كل ما تبقى من قمة ترمب وكيم جونغ اون
لم يُحدث التخبط بشأن انعقاد قمة بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون صخبا مدويا، مثل الذي أحدثته العملات النقدية التذكارية التي صممها البيت الأبيض احتفالا بالقمة التي لم يحسم أمرها بعد.فقد حققت عملتان تذكاريتان رواجا جماهيريا، بعدما كشفت عنهما إدارة الاتصالات في البيت الأبيض، للإشادة بالمفاوضات بين تراب وكيم.

ورغم أن مثل هذا النوع من العملات يقدم لضيوف البيت الأبيض والدبلوماسيين الأجانب، عرض موقع “غيفت شوب” للهدايا التذكارية، التابع للبيت الأبيض، العملات للبيع للجماهير.

وبسبب الإقبال الكبير على شراء العملات، تعطل موقع “غيفت شوب” الذي خفض سعر العملة التذكارية إلى 19.95 دولارا، بعدما كانت بنحو 24.95 دولارا.

ويبدو أن الطلب عليها يشهد إقبالا كبيرا الأمر الذي شكل ضغطا أدى إلى تعطل الموقع الذي عرض إمكانية استعادة الأموال المدفوعة إذا لم تنعقد القمة.

وتحمل القطعة المعدنية صورة لكل من ترامب وكيم وخلفهما علمين بلديهما.

آخر الأخبار