دعت وزارة الخارجية، السبت، تركيا إلى مزيد من التنسيق “الدقيق” بشأن العمليات التي تقوم بها في مناطق تابعة لإقليم كردستان.

وقال المتحدث باسم الخارجية العراقية، أحمد محجوب، في تصريح صحفي، اليوم (24 آذار 2018)، إن “العراق يرفض عمليات القصف العشوائي ويدعو للتنسيق من أجل تجنب المدنيين نيران العمليات التي تقوم بها القوات التركية على الأراضي العراقية”، وفقا لوكالة “سبوتنيك”.

وأشار محجوب إلى أن العراق يرفض العمليات التي استهدفت مناطق بمحافظة أربيل التابعة لإقليم كردستان، والتي أدت إلى إزهاق أرواح بعض المدنيين، وأن وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري أبلغ وكيل وزير الخارجية التركي أثناء لقائه الأسبوع الماضي، ضرورة التنسيق مع بغداد بشأن العمليات العسكرية، ورفض دخول القوات التركية إلى العراق، وجدد مطالبته بضرورة خروج القوات التركية من مدينة بعشيقة.

وشدد المتحدث باسم الخارجية العراقية، على أن الوزارة أكدت رفضها للعمليات التي أدت إلى إزهاق أرواح بعض المدنيين ودعت الجانب التركي للكف عن العمليات العشوائية والترتيب مع بغداد فيما يتعلق بهذا الشأن.

وكان السفير التركي في العراق قال إن بلاده بدأت بشن حملات عسكرية على حدودها مع العراق، لتطهير الحدود من “الجيوب الإرهابية”، وذلك بالتعاون مع الحكومة العراقية.