العراق / بغداد / وطننا /

راى عضو مجلس النواب السابق محمد سعدون الصيهود ان المشاركة في تظاهرات ثورة العشرين الثانية لطرد المحتل الامريكي واجب وطني وشرعي “.

واوضح الصيهود في بيان صحفي اليوم ان : المشاركة في تظاهرات ثورة العشرين لطرد الاحتلال الامريكي من العراق هو تعبير عن إلارادة الحرة للشعب العراقي بكل اطيافه عن رفضه لوجود الاحتلال الامريكي الذي اثبت بما لايقبل الشك ان بقاءه يعني بقاء داعش الإرهابي على اعتبار ان داعش مبرر للوجود الامريكي”.

واضاف ان : بقاء وجود الاحتلال الامريكي يعني بقاء العراق غير مستقر سياسيا واقتصاديا ومنقوص السيادة بل وان بقاءه يعد السبب الرئيس للتردي في المستوى المعيشي والخدمي‏ وافتعال الأزمات والفتن لبقاء العراق تسوده الفوضى الخلاقة التي من شانها تجعله تحت رحمة المشاريع التآمرية الصهيوامريكية “.