العراق / بغداد / وطننا

وصف السفير الإيراني في العراق إيرج مسجدي ، علاقات المسؤولين الإيرانيين مع زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ، بأنها ودية وأخوية ، نافيا وجود خلافات بين طهران والصدر.

وقال مسجدي بحسب “روسيا اليوم” إن إيران ترحب بإرادة الشعب العراقي في انتخاب نواب برلمانه وتهنئ جميع الأحزاب والتيارات والائتلافات، التي فازت بأصوات الشعب وتأهلت للمجلس”.

وأكد أن ” إيران تربطها علاقات بناءة بجميع الأحزاب والتيارات والائتلافات، التي فازت بأغلبية كراسي البرلمان في الانتخابات الرابعة، وجميع الفائزين من إخواننا الأعزاء”.

وحول ما يتردد من شائعات لوجود بعض الخلافات بين إيران والصدر، قال مسجدي “إن ذلك لا أساس له من الصحة بتاتا، وإن الصدر من الأصدقاء والإخوة الأعزاء والمؤثرين في البلد الشقيق والجار العراق، مضيفا أن “العلاقات الإيرانية معه تاريخية ومتجذرة”.

وكانت الخارجية الإيرانية اعربت في وقت سابق عن “تفاؤلها إزاء نتائج الانتخابات البرلمانية في العراق ونفت المزاعم عن سعي تحالف سائرون الفائز فيها إلى إخراج إيران من العراق”.