العراق / بغداد / وطننا /

بحث رئيس تيار الحكمة الوطني عمار الحكيم مع ممثل الامين العام للأمم المتحدة جنين بلاسخارت، مستجدات الوضع السياسي في العراق، .

وجدد الحكيم خلال اللقاء، بحسب بيان لمكتبه الاعلامي، رؤيته لرئيس وزراء مستقل يحظى بدعم الكتل السياسية والحراك الشعبي ويكون قادرا على النهوض بمهام المرحلة الانتقالية المتمثلة بالانتخابات المبكرة واستعادة هيبة الدولة داعيا الى استثمار الوقت تجنبا لأي فراغ دستوري وانهاء حالة تصريف الاعمال في هذا الوقت الصعب.

وشدد على احترام سيادة العراق مجددا ادانتنه لما تعرضت له الاجهزة الامنية ومقراتها والبنى التحتية ودعوته الحكومة العراقية الى اتخاذ اللازم للحد من هذه الحالات.

وأشار الى” ان فيروس كورونا اثبت حاجة الجميع للجميع فليس من دولة الا وتعيش هذا الهاجس وطالبنا الامم المتحدة بدور أكبر في الدول التي تعيش واقعا صحيا متواضعا”.

وبين” ان اسعار النفط تمثل تحديا للاقتصاد العراقي مطالبا الامم المتحدة بدور أكبر ايضا بما يتعلق بالاستشارة والمساعدة، مشيرا الى ان العراق يمتلك كثيرا من الامكانيات ويحتاج الى اعادة ترتيب اولوياته وضبط الانفاق”.