العراق / السليمانية / وطننا /

رفضت حركة التغيير الاستجابة لدعوة الاتحاد الوطني الكردستاني للاجتماع معها على مستوى رفيع، بسبب عدم تنفيذ الأخير الاتفاقات معها .

وقال عمر السيد علي منسق عام التغيير خلال إجتماع مع كوادر ومسؤولين بالحركة :” ان الاتحاد الوطني طلب من التغيير عقد إجتماع ثنائي لكن الحركة رفضت الطلب بسبب عدم إلتزام الإتحاد الوطني بمضمون الإتفاقات الموقعة مع الحركة” ، مشيرا الى ان هناك ثلاثة إتفاقات تم التوقيع عليها بين الإتحاد الوطني وحركة التغيير لكن الاتحاد لم يلتزم بتلك الاتفاقات”.

ومن الاتفاقات التي وقعتها حركة التغيير مع الاتحاد الوطني، الاتفاق السياسي في (دباشان) واتفاق آخر لتقاسم المناصب الادارية التي وقع عليها الراحلان جلال طالباني ونوشيروان مصطفى ، حيث شكل الطرفان قيادة مشتركة لحل كل المشاكل التي تعترضهما، وبلغ الأمر حد التفكير في تشكيل كتل مشتركة في البرلمان ومجالس المحافظات واتباع سياسة مشتركة لإدارة العملية السياسية.