العراق / بغداد / وطننا /
استنكر حزب الدعوة الاسلامية الهجمة المعادية للمرجعية الدينية العليا اكبر معقل اسلامي واع تدين له الامة بالولاء والوفاء .

وذكر بيان للحزب انه “في الوقت الذي يؤكد حزب الدعوة الاسلامية تأييده لمواقف وتوجهات المرجعية الدينية العليا، يتابع بقلق شديد ويستنكر ويدين الهجمة المعادية للمرجعية الدينية العليا اكبر معقل اسلامي واع تدين له الامة بالولاء والوفاء .
واشار الى ان “هذه الهجمة تستهدف تفكيك قيم المجتمع الاسلامي وتدمير عناصر القوة فيه وتسطيح وعي الامة وانتمائها.
وتابع الحزب “اننا ندعو المؤسسات الاعلامية المعنية الى متابعة التقرير الذي عرضته قناة الحرة مساء امس ٣١ اب ، ومواجهة هذا التهافت الاعلامي ذي النوايا الخطيرة والوقوف بحزم امام محاولات بث الفرقة بين العراقيين، وهو ما تم التخطيط له في دوائر العدوان لاستهداف مرجعيتنا من اجل أضعاف ارتباط الامة بها.
كما يدعو حزب الدعوة الاسلامية الحكومة العراقية والقضاء الى التحقيق في هذا الملف الخطير ، ومساءلة ومعاقبة مرتكبيه وفضح الجهات التي تقف وراءه.