إنفوغرافيك.. أرقام وطرق صادمة للإعدام في الولاية الأميركية

إنفوغرافيك.. أرقام وطرق صادمة للإعدام في الولاية الأميركية

أعدمت ولاية أركنساس قبل أيام معدودة رجلا كان قد أدين بارتكاب جريمة قتل عام 1993، بواسطة حقنة سامة، لتكون هذه العقوبة الأولى في الولاية الأميركية منذ 12 عاما، وذلك جراء معركة قانونية بشأن عقوبة الإعدام.

وأعلن المتحدث باسم إدارة السجون إعدام ليديل لي، البالغ من العمر 51 عاما، في سجن كومينس بمدينة غرادي، بحضور أقارب الضحية ديبرا ريسي، التي ضربها ليديل لي بمفتاح لتغيير إطارات السيارات حتى الموت.

وبهذا الإعدام ترتفع حالات الإعدام في الولايات المتحدة، منذ نحو 40 عاما، إلى 1449 حالة إعدام، منها 1274 بالحقنة السامة و158 بالكرسي الكهربائي و11  بالغاز السام و3 شنقا حتى الموت و3 رميا بالرصاص.

وتعد ولاية تكساس الأكثر تنفيذ لعقوبة الإعدام، حيث بلغ عدد حالات الإعدام التي تم تنفيذها 542 حالة، وتلتها كل من أوكلاهوما وفيرجينيا بـ 112 حالة.

أما أصغر من نفذ بحقهم حكم الإعدام سنا فهو سكوت كارنتر، وهو من السكان الأصليين، وكان يبلغ من العمر 22 عاما عندما أعدم في أوكلاهوما بواسطة الحقنة السامة في الثامن من مايو 1997.

أما الأكبر سنا فهو جون نيكسون وكان يبلغ من العمر 77 عاما وأعدم بالحقنة السامة في ولاية ميزوري في الرابع عشر من ديسمبر 2005.

وبحسب الأعراق والإثنيات، فقد تم إعدام 6 من أصول آسيوية و16 من السكان الأصليين (الهنود الحمر) و2 لم يتم تحديد عرقهما، والبقية من السود واللاتينيين والعرق الأبيض.

كما أن من بينهم 16 امرأة من بينهن 4 من الأصول الإفريقية والبقية من العرق الأبيض.

آخر الأخبار