لندن/وطننا

أكدت بريطانيا التزامها التام بدعم العراق حتى القضاء بشكل كامل ونهائي على تنظيم “داعش” الارهابي.

وقال وزير الدفاع البريطاني غافين ويليامسون في تصريح صحفي عقب اجتماعه مع نظيره العراقي عرفان الحيالي مساء امس الثلاثاء، ان “القوات البريطانية لن تتوقف عن عملياتها حتى القضاء النهائي على هذا التنظيم الارهابي”.

واضاف انه على الرغم من فقد التنظيم الارهابي سيطرته على مناطق واسعة فان خطره على أمن بريطانيا والدول الاخرى لا يزال قائما، مؤكدا انه “لهذا السبب تواصل المقاتلات البريطانية مواصلة ضرب معاقل التنظيم في العراق وسوريا”.

وأوضح ويليامسون انه خلال الأسابيع الثلاثة الماضية قامت الطائرات البريطانية بتدمير مركبات مصفحة وخطوط الإمداد اضافة لمخازن أسلحة.

وأضاف وزير الدفاع البريطاني ” ان من بين العمليات، عملية نفذت يوم السبت الماضي وأدت الى تدمير 4 مبان تابعة لتنظيم “داعش” الارهابي بمنطقة قريبة من الحدود السورية.

وبين انه منذ عام 2014 نفذت المقاتلات البريطانية اكثر من 1700 ضربة جوية في العراق سوريا، مؤكدا ان بريطانيا تعمل من اجل ضمان عدم عودة “داعش” من خلال التعاون والتنسيق مع الحكومات المحلية الشرعية لبناء مستقبل مستقر ومزدهر.

وكان وزير الدفاع عرفان محمود الحيالي، وصل الاثنين الماضي إلى العاصمة البريطانية لندن، على رأس وفد يضم كبار الضباط في وزارة الدفاع، بدعوة من نظيره البريطاني جافين ويليامسون”.

وتهدف الى بحث زيادة المساعدات التي تقدمها الحكومة البريطانية في مجالات التدريب والتسليح وإعادة بناء قدراتنا العسكرية وان هذه الزيارة تأتي في إطار التعاون المشترك بين العراق وبريطانيا في المجال العسكري حيث إن بريطانيا شريك فعال في محاربة الإرهاب”.