العراق / بغداد / وطننا /

حملت هيئة المنافذ الحدودية ، الكمارك العامة مسؤولية تكدس البضائع في الموانئ منذ اكثر من عشرة ايام.

وقال المتحدث الرسمي بأسم هيئة المنافذ الحدودية العقيد محمد الشويلي :” لا يوجد أي غلق لأي منفذ بحري في الموانئ العراقية ، وان جميع الجهات الحكومية العاملة تمارس اعمالها اليومية وفق القانون ، وان جميع المعاملات الكمركية تم انهاؤها بانسيابية عالية ما دامت مستكملة للشروط القانونية”.

واوضح ” ان هيئة المنافذ الحدودية سعت واستجابت للطلبات الرسمية المقدمة من جميع الجهات ذات العلاقة وخاصةً اتحاد الغرف التجارية العراقية ، ببذل الجهود بغية الاسراع في حسم موضوع البضائع المتكدسة في الموانئ منذ اكثر من عشرة ايام والتي لم تستكمل اجراءاتها القانونية ، رغم ان ذلك خارج اختصاص هيئة المنافذ “، مبينا :” ان الموضوع حالياً من اختصاص الهيئة العامة للكمارك، حيث تمت مفاتحتها بموجب كتاب رسمي لسرعة حسم الموضوع وفق احكام القانون وبالآليات المعتمدة لدى تلك الهيئة “.

ودعت الهيئة التجار والمخلصين الكمركيين الى سرعة انجاز تلك المعاملات ومراجعة المكاتب الكمركية المختصة.