العراق / السليمانية / وطننا /

إتهم بافل طالباني النجل الأكبر لجلال طالباني جهات سياسية كردية بمحاولة زعزعة الأمن وإثارة الفتن والفوضى في الإقليم تحت ذريعة تزوير نتائج الإنتخابات .

ونقلت وسائل الإعلام التابعة عن بافل طالباني النجل الأكبر للأمين العام الراحل للإتحاد الوطني جلال طالباني قوله أن هناك مخططا داخليا وعلى مستوى المنطقة ضد الاتحاد الوطني، ورغم ذلك تمكن الاتحاد الوطني خلال هذه الانتخابات الحصول على نتائج جيدة ومرضية ، الا انها لم تكن بمستوى طموحات الاتحاد الوطني ، متهما جهات سياسية كردية بمحاولة إثارة الفوضى والفتن داخل البيت الكردي تحت ذرائع تزوير نتائج الإنتخابات وخرقها من قبل الإتحاد الوطني إلكترونيا، مؤكدا أن تلك الإتهامات التي توجهها أطراف كردية إلى الإتحاد الوطني بقلب نتائج الإنتخابات باطلة ولا أساس لها إطلاقا.

وفيما يتعلق بتشكيل الحكومة المقبلة شدد بافل طالباني على ضرورة الإسراع في تشكيل الحكومة العراقية المقبلة بمشاركة جميع الأطراف السياسية لإنهاء المشكلات القائمة ولتحسين الظروف المعيشية للمواطنين في الإقليم والعراق.