العراق / بغداد / وطننا /

اتهمت النائبة عن تحالف الفتح ابتسام الهلالي المفوضية العليا للانتخابات بالتلاعب بالنتائج وتزويرها وسرقة اصوات المرشحين.

وقالت الهلالي في بيان صحفي ان “هناك موظفيين في المفوضية العليا للانتخابات يعملون لصالح جهات معينة قاموا بالتلاعب بنتائج الانتخابات وتزويرها من خلال سرقة اصوات المرشحين ونقلها من مرشح الى اخر خدمة لاجندات سياسية”.

ولفتت الهلالي الى ان “بعض المراكز الانتخابات اغلقت قبل ساعات من انتهاء موعد الاقتراع العام بحجة تعطل الاجهزة الالكترونية الخاصة بالانتخابات”، منوهة الى ان “المراكز الانتخابية التي اغلقت هي في مدرسة حي الحر ومدرسة دير ياسين ومدارس عين التمر كافة”.

ودعت الهلالي رئاسة مجلس النواب لعقد جلسة طارئة لاستضافة مجلس المفوضين في مفوضية الانتخابات وتشكيل لجنة تحقيق بشان التلاعب باصوات الناخبين وسرقتها.