جاءت كلمات الفنانة مي سليم لتكشف عن موقف شقيقتيها دانا وميس حمدان من انفصالها عن الفنان وليد فواز المثير للجدل، والذي مازال يحيط به الغموض.

ونشرت مي سليم صورة لها مع شقيقتيها دانا وميس حمدان على انستقرام، وعلقت عليها لتقول: “ربنا يخليكوا ليا”، لتؤكد من خلال كلماتها أن أختيها يسانداها في أزمة انفصالها عن زوجها وليد فواز.

ليس هذا فقط، بل عبرت دانا حمدان عن ترابط عائلتها ضد أي ظروف قاسية قد تواجههم من خلال نشرها صورة وهم في الساحل الشمالي وعلقت عليها لتقول: “عائلة حمدان غير قابلة للكسر”.

ومن جهة أخرى، نفت مي سليم أن يكون قرار انفصالها نابع من تلقيها تهديد من طليقها بأخذ حضانة ابنتها الوحيدة، مؤكدة أن الأمر يعود إلى عدم اتفاقها مع زوجها وليد فواز.

وكانت تسريبات كشفت أن سبب انفصال وليد فواز ومي سليم المفاجئ يعود لخوف الأخيرة من أخذ ابنتها منها، لهذا طلبت من زوجها إعلان انفصالهما سريعاً.

كما كشفت تقارير أخرى أن سبب انفصال مي سليم ووليد فواز يعود إلى تسرعهما في الزواج، وعدم دراسة شخصية بعضهما البعض بشكل جيد، الأمر الذي أدى لحدوث خلافات في شهر العسل.

وكان وليد فواز أعلن انفصاله عن زوجته مي سليم منذ أيام، نافياً أن يكون وقع الطلاق بينهما بشكل رسمي، ولكنه أكد في حالة حدوثه سوف يصدر بياناً يشرح فيه ما حدث منعاً للشائعات.