أكد نائب المدير العام لوزارة الخارجية الإسرائيلية، ألكسندر بن تسفي، الاثنين،   أن تل أبيب مستعدة “كالسابق” لإجراء مفاوضات مباشرة مع الفلسطينيين، لكن هناك حاجة لوضع برنامج لهذه المفاوضات.

وقال بن تسفي للصحفيين: “في حال كانت هناك مفاوضات مباشرة، يمكننا الجلوس مع الفلسطينيين في أي مكان ونفاوض، ولكن الشيء الرئيسي ليس أين نقوم بهذا العمل، لكن ما الذي سنتحدث عنه”.

وتابع: “هذا هو السؤال، هناك حاجة إلى برنامج، لأنه خلال المفاوضات يتم  التفاوض على شيء ضمن برنامج مسبق من الجانبين، لقد قدمنا مقترحاتنا مرتين في عامي 2000 و2008”.

وأشار إلى أنه تم عرض تسليم أراض كبيرة، وتبادل الأراضي وغيرها [من المقترحات]، على حد قوله، لكن الفلسطينيين قالوا “لا” مرتين، بحسبه.

ومضى بقوله: “لكن حتى في بلدنا هناك ضغط داخلي، وعندما يعلن الجانب الآخر “لا” على اقتراح الحصول على معظم الأراضي، ثم السؤال الذي يطرح نفسه، ماذا يريدون؟ إنها ليست لعبة…عندما يحصل طرف على كل شيء، وأنت لا شيء. هكذا لن يكون اتفاق”.