العراق / البصرة / وطننا

نفى محافظ البصرة الجديد اسعد عبد الامير العيداني اليوم الثلاثاء” ما تناقلته بعض صفحات التواصل الاجتماعي من انباء حول تقديم استقالته نتيجة ضغوطات سياسية تعرض لها من بعض الشخصيات السياسية في تعيينه المستشارين بالمحافظة، مشيرا الى انتظاره وصول مرسومه الجمهوري الى مجلس البصرة لأداء اليمين الدستورية.

وقال العيداني في تصريح صحفي ” انه لن يخضع لأي ضغط سياسي في عمله ولن يتخلى عن واجبه تجاه البصرة رغم التحديات الكبيرة الموجودة في المحافظة، مبينا انه انطلق في أداء مهامه ولن يتوقف لأي ظرف مرجحا وصول المرسوم الجمهوري الخاص بتعيينه كمحافظ الى مجلس المحافظة، غدا او بعد غد أو الاحد المقبل.

وتناقلت بعض صفحات التواصل الاجتماعي خبر تقديم محافظ البصرة أسعد العيداني استقالته إلى رئيس الوزراء حيدر العبادي بسبب تدخل بعض الشخصيات السياسية بشؤون تعيينه المستشارين في المحافظة.

وكان مجلس محافظة البصرة انتخب في 27 آب الماضي اسعد عبد الامير العيداني محافظا بالاغلبية المطلقة وذلك خلفاً للمستقيل ماجد النصراوي.