العراق / ديالى / وطننا /

اكد علي الدايني رئيس مجلس ديالى :” ان المحافظة فقدت 80% من الاراضي الزراعية والبستنة بسبب الاهمال الحكومي المتعمد للقطاع الزراعي ” .

وقال الدايني :” ان محافظة ديالى التي تشتهر بساتينها بزراعة الحمضيات بانواعها والتمور مختلفة الصنوف ، شهدت في السنوات الماضية تراجعا غير مسبوق في الزراعة بسبب الاهمال الحكومي وسياسة تجريف البساتين وتحويلها الى اراض سكنية والتجاوزات على الانهر الاروائية ، التي كانت سببا مهما ادى الى تراجع القطاع الزراعي في المحافظة “.

واضاف:” ان الوضع المالي الصعب لاغلب اصحاب البساتين الزراعية وعدم تحقيق مردودات مالية وفقدان المشاريع الزراعية الحكومية ، دفعهم الى تجريف البساتين وبيعها قطع اراض سكنية بهدف كسب المال وتعويض خسارتهم التي تعرضوا لها في السنوات الماضية بسبب الاحداث الامنية في ديالى بعد عام 2014 “، داعيا الجهات الحكومية العليا الى توفير الدعم من اجل احياء القطاع الزراعي الحيوي الذي من شانه ان ينهض بالجانب الاقتصادي خاصة في المرحلة الراهنة .