كيم يحتفل بإطلاق أحدث صاروخ باليستي من مكان مقدس

كيم يحتفل بإطلاق أحدث صاروخ باليستي من مكان مقدس
احتفل زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون بإطلاق أحدث صاروخ من صنع بلاده، من على سفح جبل “مقدس”، قيل أن والده ولد فيه، بحسب مصادر اعلامية.

وانطلق الزعيم الكوري في نزهة ثلجية حول جبل بايكتو، وهو بركان غير نشط ويعتبر أعلى قمة في البلاد، بعد أن أطلقت كوريا صاروخا باليستيا لإثبات أن أميركا بأكملها في متناول أسلحتها.

وتظهر الصور التي أصدرتها القناة التلفزيونية الحكومية، كيم في القمة التي غطتها الثلوج ما وصفته وسائل الاإعلام المحلية بـ”جبل الثورة السامي”.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية الشمالية عن كيم قوله “أستغل الفرصة للتعبير عن الأيام المشحونة بالعاطفة” حين أدرك القضية التاريخية لإنجاز القوة النووية بالدولة.

وتم إطلاق الصاروخ العابر للقارات في 29 نوفمبر، وقالت الوكالة إن الصاروخ كان في الجو لمدة 50 دقيقة، وإن الاختبار أثبت أن الولايات المتحدة بأكملها في متناول الأسلحة الكورية.

اخر الأخبار