العراق / بغداد / وطننا /

اكد تحالف الاصلاح والاعمار ان رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي رفض مجموعة ترشيحات قدمتها بعض الكتل تضمنت اختيار مسؤولين ووزراء سابقين لشغل حقائب وزارية في الكابينة الجديدة المقرر تقديمها امام البرلمان الاسبوع المقبل.

وذكـر النائب عن كتلة تيار الحكمة علي البديري ، في تصريح للوكالة الوطنية العراقية للأنباء/ نينا/ ، ان ” رئيس الوزراء المكلف رفض تضمين كابينته الوزارية نواب ومسؤولين ووزراء سابقين من الدورات الماضيـة “، مشيرا الى تقديم بعض الكتل ترشيحات لمسؤولين سابقين الى الكابينة الجديدة .

واضاف ان ” كتلة تحالف المحور الوطني قدمت سبعة مرشحين مجربين من النواب الشيعة ، بعضهم وزراء ومسؤولين تنفيذيين من الدورات السابقة ، لشغل حقائب وزارية جديدة في الحكومة المقبلة “، مبينا ان ” كتلا اخرى / لم يسمها / مضت ايضا الى ترشيح نواب سابقين للكابينة الجديدة ، وهو مارفضه اجمالا رئيس الوزراء المكلف “.معتبرا ان ” ترشيح هذه الشخصيات هو لغرض احراج عبد المهدي ودفعه نحو أختيار ترشيحات اخرى تدعمها تلك الكتل السياسيـة “.

وكان رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي اعلن عزمه تقديم أسماء أعضاء تشكيلته الوزارية مع المنهاج الوزاري في الأسبوع المقبل، وأنه يجري إتصالاته المطلوبة مع رئاسة البرلمان ومع القيادات والكتل النيابية لتحديد اليوم المناسب .