العراق / بغداد / وطننا /

أكد النائب عن تحالف سائرون،صباح الساعدي أن بيان رئيس الحكومة المكلف عادل عبد المهدي، هي رسالة رباعية الأبعاد.

وقال الساعدي في بيان :إن “البعد الاول للبيان، هو لرئيس الحكومة المنتهية ولايته ووزرائه، أنكم موقوفون عن التصرفات غير اليومية ولا يجوز لكم اتخاذ قرارات مصيرية او هيكلية في مؤسسات الدولة، أما البعد الثاني فهو لرئيس الجمهورية، أن عليك ان تُمارس مهامك الدستورية بايقاف هذه القرارات عبر ( مراسيم الرئاسة الدستورية ) التي تبطل اَي اجراء غير دستوري”.

وأضاف أن “البعد الثالث لمجلس النواب،بالقول مارسوا دوركم الرقابي في الحفاظ على مؤسسات الدولة من الإجراءات التي يتخذها المنتهية ولايتهم اياً كان منصبهم، والبعد الرابع للموظفين في قيادة المؤسسات المعنية بالإجراءات التي صدرت بها قرارات :امتنعوا عن تنفيذ اَي امر يصدر لكم من اياً كان ولا تتحملوا مسؤولية تنفيذ القرارات خارج القانون والدستور وإلا فالكل مشمول بالمحاكمة قريبا”.

وكان رئيس الوزراء المكلف قد أصدر بيانا اليوم، ان الحكومة المقبلة ستلغي اي امر جرى خارج اطر السياقات الدستورية والقانونية .