العراق / بغداد / وطننا /

اكد الخبير في الشأن النفطي حمزة الجواهري ، ان تصريحات الرئيس الامريكي دونالد ترامب الاخيرة بشان منظمة اوبك ستنعكس سلبا على اسعار النفط المرتفعه حاليا في المنطقة .

وقال الجواهري : ان” منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) بدات منذ بداية عام 2017 بالتخطيط لخفض انتاج النفط بمشاركة روسيا ودول الاعضاء خارج اوبك لرفع اسعار النفط التي انخفضت الى 30  دولارا ، وهذه السياسة نجحت وادت الى ارتفاع اسعار النفط ،والتي من المتوقع ان ترتفع اكثر ، لكن تصريحات ترامب الاخيرة ،بشان اسعار النفط المرتفعة ، ربما تترتب عليها بعض الاجراءات الامريكية من جديد كون امريكا تمتلك اكبر خزين استراتيجي للنفط يبلغ 428 مليون برميل حيث يمكن ان تسمح بتصدير جزء منه لادخال الاسواق النفطية في التنافس وبالتالي تتسبب بهبوط اسعار النفط “.

واضاف ان” امريكا لها تاثير سياسي على معظم الدول المنتجة للنفط خصوصا الخليجية وهم المنتجون الكبار في اوبك ربما يدفع بهم الى المساهمة في خفض اسعار النفط وهذا الخوف بدا منذ تصريحات ترامب على التويتر “.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اتهم الجمعة الماضية ،منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) برفع أسعار النفط “على نحو مصطنع” بعد أكثر من عام على اتفاق بين أوبك والمنتجين المستقلين قلص مخزونات الخام العالمية.

وأثارت انتقادات ترامب ردود فعل من الدول المنتجة للنفط مع تراجع أسعار الخام عقب تعليقاته.

وكتب ترامب في تغريدة على تويتر يقول ”يبدو أن أوبك تعيد الكرّة من جديد. في ظل الكميات القياسية من النفط في كل مكان ، بما في ذلك السفن المحملة عن آخرها في البحر، أسعار النفط مرتفعة جدا على نحو مصطنع وهذا ليس جيدا ولن يكون مقبولا“.

ورد عدد من أعضاء أوبك على تغريدة ترامب قائلين إن الأسعار ليست متضخمة على نحو مصطنع.