بعد غياب دام 4 أعوام، تعود الفنانة البحرينية الشابة حلا الترك بأغنيتين جديدتين، حيث أكدت أن غيابها كان لأسباب خاصة، منها عائلية و أخرى دراسية.

حلا تعود بحلة جديدة وترد على منتقديها على وسائل التواصل، وحقيقة خضوعها لعمليات تجميل، مؤكدة أنه عار من الصحة، كونها لا تزال صغيرة في السن.

فيما أكدت حلا  أن أغنيتي “ممنوع اللمس” و”أوكي حبيبي” حققتا أصداء جيدة منذ طرحهما مؤخراً.

حلا ذكرت أنها غابت عن الساحة الفنية بسبب مشاكل عائلية، على حد قولها، لكنها تعود للتواجد من جديد وتجهز لأعمال سترى النور قريباً.