العراق / بغداد / وطننا /

وثقت المفوضية العليا لحقوق الأنسان عدم رغبة العديد من النازحين في محافظة السليمانية من العودة الى مناطقهم بسبب مشاكل التعايش السلمي والأمن والظروف الاقتصادية للنازحين .

وذكر بيان للمفوضية ان” الوفد المكلف بزيارة النازحين الذي ضم (فاضل الغراوي وانس العزاوي) كشف عن وجود النقص الحاد في الخدمات الصحية والأنسانية والخدمية المقدمة من الجهات الحكومية للمواطنين في مخيمات النزوح في محافظة السليمانية.

واشار الوفد الى “عدم رغبة العديد من النازحين بالعودة الطوعية الى مناطقهم المحررة بسبب عدم وجود متطلبات الحياة وخصوصا في مناطق بيجي وكذلك الجانب الايمن من مدينة الموصل”.

وأكد الوفد ان” مخيمات النازحين في السليمانية لازالت تفتقر الى الجزء الاعظم من الاحتياجات الانسانية الضرورية والتي يعتمد اغلب سكان مخيمات النازحين فيها على المنظمات الانسانية الدولية كالغذاء والدواء والماء وحليب الاطفال”.