العراق / بغداد / وطننا /

دعت حركة ارادة زعامة النايبة السابقة حنان الفتلاوي ” الحكومة العراقية الى عدم التعاطي مع العقوبات الامريكية على ايران”.

وادانت الحركة في بيان ” العقوبات الاميركية الظالمة التي فرضها الرئيس الامريكي ترمب على الشعب الايراني الذي سيكون ضحية هذه العقوبات وسيعاني كما عانى الشعب العراقي لعقد من الحصار الظالم في التسعينات ، لافتة الى ان من عاش في العراق ولم يهاجر يقدر قساوة وظلم مثل هكذا عقوبات تدفع ثمنها الشعوب التي لا ذنب لها كما دفعنا نحن ثمن اكذوبة اسلحة الدمار الشامل التي ثبت فيما بعد انها من نسج الخيال الامريكي ، فكم من آلاف الاطفال والشيوخ ذهبوا ضحية نقص الغذاء والدواء بسبب مثل هذه العقوبات “.

واوضح البيان ” اننا ومن منطلق حسن الجوار ندعو الحكومة العراقية ان لا تتعاطى مع هذه العقوبات و ان تتذكر ان اول من وقف مع العراق في حربه ضد داعش هي ايران “.

كما دعت الحركة ” الامم المتحدة والمنظمات الدولية ومنظمات حقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية الى رفض سياسة تجويع الشعوب عبر العقوبات السياسية “.