اعلن الحزب الديمقراطي الكوردستاني الايراني (حدكا)، عن مقتل ثمانية من عناصر الپيشمرگة التابعين له كانوا قد فقدوا في وقت سابق اثناء مواجهات مع الحرس الثوري الايراني.
وجاء في بيان للحزب، ان بعد اشتباكات مع الحرس الثوري الايراني في منطقتي قره سقل وكوسالان حصلت في السنة الايرانية الشمسية الماضية (21 آذار بداية السنة الايرانية) فقد اثر عدد من مقاتلي الحزب ولم يتم التعرف على مصيرهم.
واضاف البيان انه بعد المتابعة ظهر بان كلا من “بهزاد بيروتي وعلي محمود المعروف بشمال ومهدي شيخي ابن حمه خان وافشار سورة بومة وبرزان حسيني وروح الله حيدري وصاحب حسيني وهيوا قرباني” قد قتلوا في تلك الاشتباكات.
وكانت قوة من الحزب الديمقراطي الكوردستاني الايراني في مدينة اشنوية شمال غرب ايران وقعت، في 15 حزيران 2016 في كمين للحرس الثوري الايراني اثناء تجوالها بين قريتي سرگيز وقره سقل في مهام حزبية.
واشار البيان ان هؤلاء الپيشمرگة تصدوا للحرس الثوري وتمكنت من قتل عدد من افراده وجرح آخرين.