العراق / بغداد / وطننا /

تجري وزارة العدل الأمريكية تحقيقا حول أنشطة شركات أدوية في العراق بتهمة الفساد وتمويل عمليات إرهابية في العراق.

وذكرت شركة “أسترازينيكا ” أنها تلقت إخطارا من وزارة العدل الأمريكية يتعلق بتحقيق حول الفساد في العراق”.

ويوضح الإخطار ” أن هذا التحقيق مرتبط جزئيا بدعوى قضائية رفعت في تشرين الأول الماضي ، أمام محكمة في واشنطن نيابة عن محاربين أمريكيين قدامى قتلوا أو جرحوا في العراق بين عامي 2005 و2009 “.

وحسب الشركة ” تجري وزارة العدل الأمريكية حاليا تحقيقا حول أنشطة شركات أدوية في العراق متهمة بأنها قدّمت مجانا للحكومة العراقية أدوية ومعدات صيدلانية، رغم علمها بأنه سيعاد لاحقا بيعها في السوق السوداء لتمويل اعتداءات إرهابية”.

ويتهم المدَّعون كلا من “أسترازينيكا” ومنافساتها “فايزر” و”روش” و”جونسون آند جونسون”، بالإضافة إلى العملاق الأمريكي “جنرال إلكتريك” الذي يصنع معدات تصوير طبي، بخرق قوانين مكافحة الإرهاب الأمريكية.